You are currently viewing افضل جدول لحفظ القران الكريم، طريقة حفظ القران في سنتين
افضل-جدول-لحفظ-القران-الكريم-طريقة-حفظ-القران-في-سنتين

افضل جدول لحفظ القران الكريم، طريقة حفظ القران في سنتين

طريقة حفظ القران في سنتين ، يعلم المسلمون جيدًا أهمية القرآن الكريم في حياتهم، فهو سنة متبعة عن النبي الكريم ونجاة من عذاب جهنم، حيث يأتي القرآن الكريم شفيعًا لصاحبه في الآخرة، فمن أراد أن يظفر بنعيم الدارين عليه بحفظ القرآن الكريم، ونظرًا لصعوبة حفظ القرآن الكريم أصبح من الضروري العثور على طريقة سهلة الحفظ تمكن المسلم من حفظ القران في سنتين، مما يجعل مهمة حفظ القرآن الكريم أكثر متعة وسهولة.

أسهل طريقة التي تمكنني من حفظ القران في سنتين

1- يجب أن تستعد جيدًا لحفظ القرآن الكريم، بحيث تقتدي بأخلاق رسولنا الكريم ويتبع تعاليم القرآن الكريم، ولابد أن تخلص نيتك لله تعالى وأن تتوخى الحذر من الغرور والتفاخر بحفظ القرآن الكريم حتى يرزقك الله بركة حفظ القرآن الكريم.
2- اختر مصحفًا واحدًا حتى تستطيع حفظ القرآن الكريم من خلاله، حتى تعتاد العين على شكل طباعة هذا المصحف وأماكن كتابة الآيات، وبالتالي تسهل عملية استرجاع حفظ الآيات في أي وقت وهذه أولى خطوات الطريقة التي تمكن من حفظ القران في سنتين.
 3- ابدأ بالحفظ وأنت صادق المشاعر متأملًا من الله تعالى أن يرضى عنك وأن يلهمك الصبر على استكمال الحفظ، فلا تنقطع عن الحفظ أو تتوقف فجأةً، أيضًا لا تغفل أهمية المراجعة في التخلص من مشكلة النسيان التي تواجه حافظي القرآن الكريم.
4- قم بعمل جدول لنفسك وقسمه بحيث يجعل عملية حفظ القرآن الكريم بسيطة، وحاول أن تلتزم بذلك الجدول حتى تتمكن من حفظ القران في سنتين
5- اختر الأوقات المناسبة للحفظ وقم باستغلالها الاستغلال الأمثل من خلال حفظ القران في سنتين، ويمكنك حفظ القرآن الكريم بدءًا من جزء عامة وهو الجزء الثلاثون حتى تتمكن من حفظ الجزء الأخير جيدًا ثم انتقل إلى حفظ السور القرآنية الأكبر فيما بعد.
6- احرص على قراءة القرآن الكريم مرتلًا بالإضافة إلى تعلم أحكام التجويد مما يساعد على حفظ القران في سنتين بكل سهولة.
7- قم بمراجعة القرآن الكريم مراجعة دورية بحيث تستطيع تسميع كل يوم جزءًا مما يجعلك متمكنًا من مراجعة القرآن كاملًا خلال شهر واحد.

أفضل جدول يجعلني متمكنًا من  حفظ القران في سنتين

تؤدي صعوبة حفظ القرآن الكريم إلى تقاعس المسلمين عن الحفظ ظنًا منهم أنهم غير قادرين على استكمال الحفظ، ولكن إن قاموا بعمل جدول يمكنهم من حفظ القران في سنتين، بالتالي يستطيعون ختم القرآن كاملًا في الوقت المحدد دون تعب أو مشقه وهذه أهم مراحل عمل جدول حفظ القران في سنتين الخطوات الآتية:
  1. قم بقراءة الآيات جيدًا قبل أن تبدأ في مرحلة الحفظ، حيث تساعد القراءة الجيدة في حفظ القرآن الكريم بصورة أفضل.
  2. تطبيق جدول حفظ القران في سنتين من خلال تعلم تجويد القرآن الكريم وترتيله عن طريق الاستماع إلى أحد المشايخ الكبار وتعلم طريقته التي يتبعها لقراءة القرآن الكريم.
  3. قم بعمل جدول يمكنك من حفظ القرآن الكريم في أسرع وقت، فإن أردت حفظ القران في سنتين عليك بحفظ صفحةٍ كاملةٍ يوميًا لتتمكن خلال سنتين من إتمام حفظ القرآن الكريم.
  4. قم بمراجعة حفظ القرآن الكريم من خلال عدة طرق
  5.   قم بقراءة الجزء الذي قمت بحفظه أثناء الوِرد اليومي.
  6.   قم بمراجعة حفظ القرآن الكريم من خلال قراءة الجزء الذي قمت بحفظه أثناء صلاة فروضك وأيضًا من خلال قيام الليل.
  7.   قم باستماع دائمًا إلى الجزء الذي حفظته عن طريق الإنترنت، بحيث تستطيع إيقاف مقطع الفيديو في أي وقتٍ وأن تبدأ بتسميع حفظك مع القارئ.

فوائد الدروس الدينية التي تمكن المسلم من حفظ القران في سنتين

1-تعمل الدروس الدينية على جعل المسلم أكثر التزامًا بتعاليم الدين، حيث يسعى إلى تطبيق أوامر الله تعالى وتجنب ارتكاب المعاصي والذنوب.
2- يستطيع المسلم أن يتفهم طبيعة حفظ القرآن الكريم من خلال التحدث مع رفقائه في الدرس.
3-يقوم المعلم أو الشيخ بتعليم المسلمون كيفية ترتيل القرآن الكريم وحفظه باتباع أنسب طريقة تتلاءم مع طبيعة وظروف كل شخص.
4- عمل منافسات ومسابقات دينية بين الأشخاص المُحبين لحفظ القرآن الكريم مما يؤدي إلى تشجيعهم وتحفيزهم على استكمال حفظ القرآن الكريم.
5- من خلال قراءة القرآن الكريم بصوتٍ عالٍ أمام الآخرين يستطيع المسلم أن يهزم مخاوفه وخجله من الوقوع في أخطاء القراءة والحفظ.
6- حفظ القرآن الكريم في جماعة يؤدي إلى الحفظ بطريقة صحيحة من خلال الاستماع إلى عدة قراءات مختلفة ومع تصحيح أخطاء كل فرد يتمكن المسلم من معرفة أخطائه وتفادي الوقوع بها مرة أخرى.
7- تعد المراجعة الجماعية أكثر تأثيرًا ونفعًا عن المراجعة الفردية، حيث يقوم كل شخص بتسميع الجزء الذي تمكن من حفظه وما أن ينتهي يبدأ الشخص الذي يليه وهكذا، يتمكن الشخص الواحد من مراجعة الجزء الذي حفظه أكثر من مرة من خلال تكرار الاستماع إلى الآخرين.

كيف اقتدي بالرسول الكريم في قراءة القرآن الكريم

كان الرسول الكريم عليه الصلاة والسلام يقوم بقراءة القرآن الكريم متمهلًا ومتأنيًا، فإذا وجد المد في أحد الكلمات مثل اسم الله الرحمن كان يمد نطقها حتى يتعلم المسلمون المستمعون له كيفية حفظ القرآن الكريم بطريقة صحيحة اتباعًا للسنة النبوية الشريفة،
فإذا قرأ المسلم القرآن متمهلًا مثل رسول الله أعطاه ذلك فرصة عظيمة للتمعن في الآيات وإدراك معناها وأخذ العبرة منها وتدبرها، حيث تعمل حواس المسلم جميعها وتنتبه جيدًا لكلام الله تعالى لذا إذا قام المسلم بقراءة القرآن بتمعن وتمهل أعطى قلبه وحواسه فرصة عظيمة للتمتع بفضل قراءة القرآن ويعد ذلك من أعظم لحظات الإيمان والخشوع لله وأفضلها على الإطلاق.

تأثير حفظ القرآن الكريم على المجتمع

أتى القرآن الكريم رحمة للعالمين، فهو يهدي إلى طريق الحق الذي يجعل المسلم راضيًا عن نفسه وحياته، ويأتي إعجاز القرآن الكريم متمثلًا في كلماته وآياته العظيمة التي تبعث على محبة الخير وطلب المغفرة والتوبة الصادقة،
ويستطيع المسلم أن يشاهد ثمار حفظه للقرآن الكريم في تيسير أمور حياته الدنيوية، حيث يعمل القرآن الكريم على إزالة الهم وتفريج الكرب والهداية إلى طريق الصلاح، بالإضافة إلى الحث دائمًا على حب الخير للناس ومعاونة المحتاج وسداد الدين عن الغير وكفالة اليتيم وغيرها من الأمور التي تجمع الإنسان بأخيه الإنسان.
وتكمن عظمة القرآن الكريم في حث المسلمين على ضرورة التآخي والتراحم بين أفراد المجتمع دون تفرقة من حيث الدين، الجنس، العِرق والشكل وغيرها فكلنا عند الله سواسية، فما يرفع العبد عن ربه إلا أعماله الصالحة وذكره الدائم لله، لذلك يجب أن يتخلق المسلمون بأخلاق القرآن الكريم وأن يتبعوه في كل صغيرةٍ وكبيرةٍ.
 ويشمل القرآن الكريم العديد من العبر الهامة للمسلم في حياته مثل قصص الأنبياء ومعجزاتهم، الفروض التي فرضها الله تعالى على المسلمين بالإضافة إلى قصص اليهود والنصارى ومواقفهم مع النبي الكريم وكيف تعرض الأنبياء جميعًا إلى الأذى، وكيف كافأهم المولى عز وجل لصبرهم على البلاء ودعائهم الدائم حتى يرفع الله تعالى عنهم هذه الكرب، فمن اتبع القرآن فإنه في معية الله إلى يوم البعث فسر في حياتك واتخذ القرآن الكريم منهجًا لك ولمجتمعك.

الخاتمة

إن أجر حفظ القرآن الكريم عظيمًا عند الله تعالى، حيث تأتي منافعه في حياة الفرد والجماعة كبيرة وعظيمة، لذا يجب أن يدرك المسلم أهمية حفظ القرآن الكريم والعمل بأخلاقه في محيط مجتمعه، وبناءً عليه يبحث المسلم عن أفضل خطة تمكنه من حفظ القران في سنتين بحيث تتناسب مع ظروف حياته ومشاغله الكثيرة.

اترك تعليقاً